الطالب عبدالله الحمود في حواره لصحيفة جسر : التعليم المدمج ساعدنا على الموازنة بين الوظيفة والتعليم والعائلة


أصبح التعليم ضرورة في كافة الأمم والمجتمعات، ولا يمكن لأمة أن تبني حضارة مشرقة بلا مرجعية علمية قوية، وها هي الجامعة الإلكترونية اليوم تفخر بقرب تخريج طلاب وطالبات الماجستير والبكالوريوس من العام الدراسي1437_ 1438هــ ، لتزف الجامعة نماذج نوعية من الطلبة إلى القطاعات الخاصة والعامة لتشهد تلك القطاعات على تفرد الجامعة بنمط تعليم مختلف وهو التعليم المدمج، ومع قرب حفل التخرج تحاور صحيفة جسر الإلكترونية الطلاب والطالبات المتوقع تخرجهم لنتعرف على أبرز الصعوبات والعقبات طوال رحلتهم التعليمية والجوانب التي ساعدتهم على تحقيق النجاح والإبداع والتفوق فإليكم نص الحوار:​

​ 

  • هل لك أن تطلعنا على سيرتك الذاتية باختصار؟

    عبدالله بن عبدالرحمن الحمود، ولدت في مدينة الرياض عام ١٩٨٤م تخرجت من جامعة الملك سعود بدرجة البكالوريوس في عام ٢٠٠٦م تخصص علوم الحاسب والمعلومات. بعد ذلك التحقت للعمل في القطاع الخاص في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات حيث عملت في شركة Intigral التابعة لشركة الاتصالات السعودية مديراً لعمليات التشغيل التقني في الشركة ومن ثم عملت في شركة موبايلي كمدير للشراكات والتحالفات الاستراتيجية وبعدها التحقت للعمل في وزارة الخدمة المدنية كمستشار تقني ومشرفاً عاماً على الإدارة العامة للتطبيقات والأنظمة.

  • ما هو شعورك اليوم كخريج وأنت تقطف ثمرة النجاح؟ وكيف وجدت دعم الجامعة لك؟

    شعور التخرج هو قطف ثمار اينعت بعد سقياها في هذا المشوار الممتع والصعب في آن واحد.  ولم نكن لنكمل هذا الغراس ونقطف ثمرة أعمالنا إلا بالاستناد إلى الدعم المستمر من جامعتنا الحبيبة.

  • لو عاد بك الزمان للوراء هل ستختار الجامعة الإلكترونية ونفس التخصص؟

    بكل تأكيد!.. الجامعة السعودية الالكترونية جمعت بين الخبرات العالمية في التعليم بالشراكة مع جامعات عريقة بالإضافة الى أسلوب تعلمي رائع ومشجع للتعلم.

  • ماذا تعني لك كلمة خريج؟

    نهاية مرحلة بنجاح في الحياة العملية تنقلنا إلى مستويات أعلى.

  • ما مدى تأثير نمط التعلم المدمج على حياتك وشخصيتك؟ وفي عملك المهني؟

    التعليم في الجامعة الالكترونية يعتمد على أسلوب البحث العلمي والتأصيلي والبعد عن التلقين وهو ما نحتاج في عصر انفتاح المعلومات وثراء المحتوى لاستمرارية التعلم والتطور.

  • كيف وجدت نظام التعلم المدمج المتبع في الجامعة الإلكترونية ؟ وهل هذا نظام يساعد الطلبة على الدمج بين الوظيفة والتعلم؟ 

    نعم وبشكلٍ كبير جداً، حيث ساعدنا على الموازنة بين الوظيفة والتعليم والعائلة.  وأسلوب التعلم في الجامعة الالكترونية أفضل حسب تجاربي السابقة حيث يعتمد على البحث العلمي ومناقشة الأفكار وإثراء المعرفة بدلاً من تلقين المعلومات وحفظها.

  • من هو صاحب الفضل الكبير بعد الله سبحانه وتعالى في وصولكم إلى ما تحقق من إنجازات حتى الآن.. بأمل تحقيق المزيد؟

    دعم عائلتي المستمر ممثلاً في زوجتي ووالداي حفظهم الله بالإضافة إلى دعم الجامعة المستمر.

  • ماهي أبرز الصعوبات التي واجهتها خلال رحلتك التعليمية؟

    اختلاف طريقة التعليم عن الطرق التقليدية والتي احتجنا إلى بعض الوقت للتأقلم عليها.

  • ماذا تعني لك الجامعة السعودية الإلكترونية؟

    منبعاً للعلم بأسلوب حديث ومعاصر

  • كلمة ((لمن)) توجهها؟ وماهي رسالتك للطلبة الذين يستعدون للدراسة في الجامعة الإلكترونية؟

    العزيمة والإصرار والاستمرار تصل بكم إلى نهاية الطريق بكل نجاح بإذن الله.  قد يكون أسلوب التعلم في الجامعة مختلف عن نظيراتها ولكن وحسب تجربة عملية أن هذا الاسلوب ذو نتائج لمستها على المستوى الشخصي والعملي والعلمي.​